من هم الأكراد ؟

الموضوع في 'G.M.K - تاريخ وحضارات الشعوب' بواسطة my.love, بتاريخ ‏19/9/18.

?

هل من المُمكن أن يحصل الأكراد على استقلاليتهم؟

  1. نعم

    0 صوت
    0.0%
  2. لا

    0 صوت
    0.0%
  1. my.love

    my.love my love

    إنضم إلينا في:
    ‏10/2/12
    المشاركات:
    959
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الجنس:
    ذكر
    الوظيفة:
    تركيب اجهزة تحكم عن بعد
    الإقامة:
    kobani
    تحية طيبة
    من هم الأكراد ؟
    ماذا تعرف عن الأكراد بالضبط؟! وما حقائقهم التي غابت عن بالنا؟! هل هُم بهذه الكثرة؟ أم أنهم قلائل؟! وماذا تعني كلمة الأكراد أصلًا؟! سنتعرَّف على عشر حقائق مهمة عن الأكراد قد تُفاجئك، فالأكراد شعبٌ كغيرهم من الشعوب عاشوا في المنطقة الجبلية الواقعة في جنوب غربي آسيا، وطنهم ممتدٌ بأجزاءٍ من إيران وتركيا والعراق وسوريا وأرمينيا، ولتتعرَّف عليهم أكثر تابع معنا..

    أصل كلمة أكراد
    1. لم يتم التأكد حتى الآن من أصل كلمة “أكراد” بشكلٍ واضحٍ، ولكن من المُعتقد أن هذا الاسم كان موجودًا منذ قرونٍ عدَّة، وحتى قبل أن تتشكل الأكراد كمجموعة عرقية متميزة، ولهذا المصطلح معنى أصلي هو “قبائل إيرانية بدوية”، وكان استخدام هذه الكلمة في البداية باللغة الفارسية الوسطى، وقد كانت شائعةً في عهد الإمبراطورية الساسانية، ومع بداية الإسلام توالت إلى العربية.
    عدد الاكراد
    2. لم يتم تحديد عدد الأكراد بشكلٍ كامل حتى الآن، ولكنه يُقدَّر بعشرات الملايين، وهناك اختلاف، فتقديراتٌ تشير إلى وجود بين 25 مليونًا حتى 30 مليون كردي، ويقول آخرون إن العدد الصحيح يصل إلى نحو 40 مليون كردي أو أكثر! وأكبر عددٍ للأكراد يصل إلى 10 ملايين يُقيم في تركيا، والتَّركُّز يقع في شرقها، بينما يوجد في إيران حوالي 7 ملايين كردي ونصف المليون، ويعيش في العراق ما يصل إلى 6 ملايين ونصف المليون كردي، وأخيرًا في سوريا يوجد فيها حوالي مليونين ونصف المليون كردي.
    اللغة الكردية
    3. اللغة الكردية هي اللغة الأساسية للأكراد، وهي لغة هندو – أوروبية، التي تشبه الفارسية بشكلٍ كبير، ولكن الأكراد يتحدثون بأكثر من لغة، فبالإضافة إلى الكردية يتحدثون بلغة البلاد التي يوجدون فيها كالعربية أو التركية أو الفارسية، وفي يومنا هذا هناك اللغتان الكرديتان الأكثر تحدثًا لدى الأكراد، وهما “كرمنجي”، وهي لغةُ يتحدثون بها بشكلٍ أساسي في شمال كلٍ من تركيا وسوريا والعراق وإيران، أما اللغة الثانية فهي “سوراني”، ويتم التحدث بها في إيران وكردستان العراق بشكلٍ أساسي، مع الإحاطة بالعلم بأن الفرق بين هاتين اللغتين كبيرٌ جدًّا كالفرق بين الإنجليزية والألمانيةُ وفقًا لما يراه الباحثون.
    ولم تكن هذه اللغات الكردية مرغوبةً في بعض البلاد، فقد حصل كثير من الصراعات بسببها لسنوات، فعلى سبيل المثال تمَّ منع استخدام اللغة الكردية بشكلٍ كاملٍ في وسائل الإعلام في تركيا بين عامي 1980م و1991م، وفي سوريا مُنع استخدام اللهجة الكردية، بينما لا مجال لتعليم هذه اللغة في المدارس العامة في إيران، ولكن وفي يومنا هذا سمحت تركيا باستخدام اللغة الكردية في الإعلام وإشارات الطرق، والمدارس، وفي الوثاق الرسمية.
    ديانة الاكراد
    4. غالبية الأكراد من المسلمين السنة، فـ85% من الأكراد مسلمون، و65% منهم من السنة، وفي الحقيقة فإن النِّسبة السكانية السنية الأكبر في إيران والوحيدة هي من الأكراد، وأما الشيعة الأكراد فنسبتهم 10%، ومُتمركزون في مُحافظتي عيلام وكرمانشاه، لتتوزع البقية على أديانٍ مُختلفة، كالأرمن والآسوريين واليزيديين واليهود والنساطرة.
    أماكن تواجدهم
    5. هناك حوالي 130.000 يهودي من كردستان يعيشون حاليًا في إسرائيل، وكانت لهجتهم الآرامية على مر التاريخ، وهي اللغة المُتشاركة مع الآشوريين الذين يعيشون معهم في نفس المنطقة، كان الأكراد يعيشون في كل مكانٍ من كردستان، فكانوا في أورمية شرق إيران حتى مدينة القامشلي في سوريا، ومدينة أورفة الغربية في تركيا، وكانوا أيضًا يعيشون في مدن مُختلفة في كردستان مثل أربيل، السليمانية في العراق، كركوك، وزاخو الواقعة عند الحدود العراقية التركية، وغيرها من المدن.
    لم يبقَ إلا عشرات الأسر اليهودية فقط في المناطق الكردية، فمع هجرة يهود العراق إلى إسرائيل في خمسينيات القرن العشرين، هاجر كل اليهود من كردستان العراق إلى إسرائيل أيضًا.
    6. هناك بعض الدول التي تقع على الحدود مع تركيا وإيران تضمُّ بعض المُجتمعات الكردية الكبيرة، مثل أرمينيا وأذربيجان وجورجيا، حيث يعيش بها حوالي 200 ألف كردي، وهناك حوالي مليون ونصف المليون كردي مهاجر حول العالم، وخصوصًا في أوروبا، وتضم ألمانيا ما يصل إلى 800 ألف كردي.
    الاستقلال
    7. لم يحصل الأكراد حتى اليوم على الاستقلال السياسي، وذلك لعدَّة أسباب أوَّلها تعرُّضهم للقمع التركي والسوري والإيراني، وكذلك العراقي طوال القرن العشرين، وعلى الرغم من سقوط صدام حسين وشبه استقلال كردستان، فإن الصراعات الداخلية بين الأكراد في العراق وسوريا منعت من حدوث شراكة فعلية في المصالح.
    8. حزب العمال الكردستاني هو التنظيم الكردي الأشهر حول العالم، ويُعرف باسم PKK، وقد تأسَّس في أواخر السبعينيات من القرن العشرين من قبل عبد الله أوجلان في تركيا، ومؤلف من جماعة مسلحة قومية كردية وماركسية أيديولوجية، وقد يعتبره كثير تنظيميًا إرهابيًّا بحتًا.
    الاستهداف الأكبر للتنظيم كان في تركيا، حتى الأعمال التي حدثت في بلادٍ أخرى كانت قد وُجهت ضد أهدافٍ تركية، ويقول التنظيم إن كفاحه هو بدعوى القمع المُوجَّه للأكراد بشكلٍ مُتواصل من قبل السلطات التركية، كالقانون الذي يشطب لغة الأكراد وهويتهم القومية والذي تمَّ سنُّه عام 1983م، ولكن ومع السنوات الأخيرة أصبح الحزب مُعتدلًا بشكلٍ أكبر ويدعو إلى إيقاف عملياته العدائية ضد تركيا، وبالمُقابل حصوله على ضمان الحقوق الجماعية للأكراد.
    البيشمركة
    9. البيشمركة، هي ميليشيات كردية مُقاتلة ظهرت منذ سقوط الإمبراطورية العثمانية من أجل استقلال كردستان، ولكن معنى اسمها في اللغة الكردية هو (الذاهبون إلى الموت!).
    10.من المُعتقد لدى الخبراء أن الاستقلال الكردي قد يحدث في نهاية المطاف بسبب المُصالحة الكردية مع الأتراك في السنوات الأخيرة، وتفكُّك الجيش العراقي في القتال ضد داعش هو ما سيُمهِّد لذلك أيضًا، ولكن الضربات الداعشية التي أصابت البيشمركة كانت قويةً جدًّا ولا نعلم إن كان من المُمكن التعافي منها، ولكن المعركة على كوباني ستكون هي التي تُحدِّد التطلعات الكردية للاستقلال السياسي إلى حدٍّ كبيرٍ.
     

    تعليقات فيس بوبك

مشاركة هذه الصفحة

  1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
    إستبعاد الملاحظة